وزير صهيوني: إيران وحزب الله هما الخطر الأكبر على الكيان

وزير صهيوني: إيران وحزب الله هما الخطر الأكبر على الكيان

أجرت إذاعة جيش الاحتلال مقابلة مع وزير البناء والإسكان الصهيوني، يوآف غلنت، تطرّق فيها إلى وجود إيران وروسيا وحزب الله في سوريا وخطرهم على الكيان.

وخلال المقابلة، قال غلنت “إنّ الخطر الحقيقي المنظور على الكيان هو حزب الله وإيران”، مضيفاً “ليس لدى التنظيمات المسلحة في سوريا أي عمق خلفها، أي لا يوجد دولة أو قوة عظمى.. في نهاية المطاف سيختفي تنظيم “داعش”، حتى لو استغرق هذا الأمر عدة سنوات”.

ورأى الوزير الصهيوني أنّ “إيران هي دولة صناعية وعلمية، ولديها قدرات تطوير، وهي تحاول تثبيت سيطرتها في سوريا واستخدام حزب الله من أجل فتح جبهة مع “إسرائيل” في هضبة الجولان، ومحاولة تهريب أسلحة من إيران عبر سوريا إلى لبنان” وفق قوله.

واعتبر غلنت أنّ “الروس بدعم من الإيرانيين وحزب الله يسيطرون على غرب سوريا وهم ينوون البقاء هناك”، زاعما أنّ” الروس سيحرِّكون مسألة الانتخابات في سوريا لإزاحة الرئيس السوري بشار الأسد، لأن لديهم مصلحة بالسيطرة”، على حد قوله، مشيراً الى أنّه” يجب على “إسرائيل”، من هذه الناحية، أن تدخل في هذه المعادلة”.

 

 

العهد