نبوءات تذهل العالم

نبوءات تذهل العالم

ناقش رواد الإنترنت نبوءات جديدة للمعلم والعراف لغوردون سكالييون الذي يقارن بإدغار كييسي.

ونقل موقع “روسيسكيي ديالوغ” عنه أنه نظرا لتزايد نشاط الصفائح التكتونية سيحدث تغير كبير في جميع القارات. وعلاوة على ذلك فإنه الإنسان سيصاب بأوبئة غير معروفة بسبب اختلال الاتزان.

ووفقا للعراف، في أمريكا الشمالية سيتشكل بحر كبير بسبب اندماج حوض فوكس وخليج هدسون. والكثير من الأراضي ستغرق، كاليفورنيا ستتحول إلى جزيرة كبيرة، وشبه الجزيرة يوكاتان ستختفي من على وجه الأرض. ودول أمريكا الوسطى التي تقه على ارتفاع 500 متر فوق مستوى سطح البحر سوف تغرق في الماء. وبعض الدول ستتحول إلى جزر صغيرو. والتغييرات في الصفائح يهدد باختفاء أراضي سان باولو وريو دي جانيرو من على الأرض، والأمازون ستتحول إلى بحر. وستذهب فنزويلا وكولومبيا والبرازيل تحت الماء.

وسيتحرك قطبي كوكب والأرض وبالتالي سيصبح القطب الجنوبي أخضر وسيرمي الغطاء الأبيض، وستصبح قارة خصبة وتصبح الأرض هناك صالحة للمعيشة.

وبعد ذوبان الثلج سيتم العثور على مدن من الحضارات القديمة. وستعيش دول آسيا أكبر كارثة. ويتوقع غرق مناطق ساحلة من بحر بيرنغ إلى الفلبين. وجزء كبير من كوريا وتايوان سيغرق تحت الماء. وكذلك ستبتلع الماء جزء من الصين. وفي بعض الدول سيحدث تسونامي. وبسبب التغيرات التكتونية 25% من أستراليا سيذهب تحت الماء.

وبعد ذلك وبفضل الرطوبة العالية على الأرض ستتحول الأراضي الصحراوية إلى غابات وحقول. وسوف تتصل نيوزلندا وأستراليا. ونشاط بركاني ضخم سيشكل برزخ بين أستراليا ونيوزلندا.

وستذهب الصفائح تحت الماء ونتيجة لذلك سيغرق الجزء الشمالي من القارة. وسيتبقى من السويد وفنلندا والدنمارك فقط جزر صغيرة. وسيغرق جزء من بريطانيا، وإيرلندا ستختفي من على خريطة العالم.

وستتحول باريس إلى جزيرة صغيرة وسيتشكل بين باريس وسويسرا ممر مائي جديد من زيوريخ إلى جنيف. ولن يتبقى أي آثر من مدينة البندقية وروما وجنوة ونابولي. وستدمر بولندا وتركيا نفسيهما قبل أن تصل إليهما الماء.

وسيؤدي اندماج بحر قزوين وبحر البلطيق والبحر الأسود والبحر الأحمر إلى لاتفيا وليتوانيا وإستونيا. ولن يتبقى من أوكرانيا إلا جزء صغير جدا الجزء الشمالي الشرقي. ومن بيلاروسيا جزء كبير من شرقها. وسيغرق الجزء الأوروبي من سيبيريا بأكمله. والجزء الشرقي من روسيا لن يكون فيه كوراث مائية.

سبوتنيك