شهداء وجرحى من الحشد الشعبي جرّاء قصف أمريكي

شهداء وجرحى من الحشد الشعبي جرّاء قصف أمريكي

الوقت- استهدفت مقاتلات امريكية قوات كتيبة سيد الشهداء التابعة للحشد الشعبي على الحدود العراقية السورية، يوم الاثنين ما أسفر عن استشهاد 30 شخصا وأصيب 40 آخرون.

وفي هذا السياق أكدت قوات سيد الشهداء التابعة للحشد الشعبي التي تمسك بمنطقة التنف على الحدود العراقية السورية، في بيان لها بأن قواتها تم استهدافها من قبل المدفعية الامريكية باعتدة وذخيرة ذكية حيث أدى القصف الى سقوط أعداد كبيرة من الشهداء والجرحى.

وتابع بيان الحشد: ادعى الامريكان بأنهم استهدفوا مواقع تابع لجماعة “داعش”، وهذه اكذوبة كما وصفها البيان، انما الذي تم استهدافه هو قوات الحشد الشعبي وبالتحديد كتائب سيد الشهداء.

وأشار البيان الى ان كتائب سيد الشهداء تحمّل الجيش الامريكي مسؤولية هذه العملية، وانها لن تسكت على هذه الاعتداء الذي استهدف قواتها، وان هذا الهجوم لن يمر دون عقاب.

الى ذلك وجّهت الكتائب دعوة للحكومة العراقية بضرورة فتح تحقيق كبير بهذا الخصوص لحماية الحشد الشعبي، وكذلك اكدت على ضرورة حرمان الامريكيين من التواجد عند الحدود العراقية السورية.

يذكر أن الإعتداء الأمريكي وقع في الاراضي العراقية في منطقة التنف التي تقع مقابل منطقة العكاشات السورية، وهذه المنطقة تم تحريرها من قبل قوات الحشد الشعبي قبل حوالي شهر ونصف وهي منطقة استراتيجية.