الحريري ذهب أبعد مما طالب به “حزب الله”!

الحريري ذهب أبعد مما طالب به “حزب الله”!

كشفت مصادر مطلعة على مسار المفاوضات التي أدّت إلى تسوية عودة الرئيس سعد الحريري عن إستقالته ودعوته مجلس الوزراء إلى عقد جلسة في قصر بعبدا بأن “حزب الله” لم يطلب هذا القدر من التنازلات من قبل رئيس الحكومة، وهو ذهب أبعد مما كان الحزب يتمناه أو يطالب به.

وفي معلومات هذه المصادر أن إعتراضات كثيرة من داخل تيار الحريري واجهت خياراته الجديدة، خصوصًا أن بعض الأسماء الكبيرة داخل “المستقبل” لم “تهضم” كثيرًا التسوية الأولى فكيف “ستبلع” التسوية الثانية، وهي ستضع رئيس الحكومة، وفق ما ينقل عن هؤلاء، في أحضان رئيس الجمهورية و”حزب الله”، بعدما سلّفوه مواقف من كيسه، على حدّ تعبير المصادر نفسها.

 

خاص “لبنان 24”