بوتين وترامب يبحثان النزاع بين اسرائيل والفلسطينيين

بوتين وترامب يبحثان النزاع بين اسرائيل والفلسطينيين

اعلن الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، في مستهل اجتماع مع نظيره الفلسطيني محمود عباس، انه تشاور هاتفياً مع الرئيس الاميركي دونالد ترامب حول النزاع بين اسرائيل والفلسطينيين.

وقال بوتين: “تحدثت الى الرئيس الاميركي ترامب. تحدثنا بالتأكيد عن النزاع الاسرائيلي – الفلسطيني”. واضاف ان “الوضع بعيد جداً مما نُريد ان نراه جميعاً”، مؤكداً انه “دعم الشعب الفلسطيني بشكل دائم”.

وتابع الرئيس الروسي مخاطباً عباس: “من الاهمية بمكان بالنسبة الينا ان نعرف رأيكم الشخصي لوضع الامور في نصابها وبلورة مقاربات مشتركة لمعالجة هذه المشكلة”.

من جهته، اعلن البيت الابيض في بيان ان بوتين أبلغ ترامب خلال المكالمة الهاتفية بلقائه مع عباس، مشيراً الى ان الرئيس الاميركي قال له إن “الوقت قد حان للعمل من اجل اتفاق سلام دائم”.

واضاف ان الرئيسَيْن بحثا “مواضيع اخرى موضع اهتمام مشترك، وكرر الرئيس ترامب اهمية بذل جهود اضافية لضمان نزع السلاح النووي لكوريا الشمالية”.

وتأتي زيارة عباس لروسيا، بعد اسبوعَيْن من زيارة مماثلة قام بها رئيس الوزراء الاسرائيلي بنيامين نتانياهو. ويسعى الرئيس الفلسطيني الى رصد موقف موسكو من قرار الولايات المتحدة الاعتراف بالقدس عاصمة لاسرائيل.

وقال عباس امام بوتين بحسب الترجمة الروسية لتصريحاته: “بالنظر الى المناخ الذي نشأ مما قامت به الولايات المتحدة… نرفض اي تعاون مع الولايات المتحدة كوسيط”.

واضاف: “في حال عقد اجتماع دولي، نطلب الا تكون الولايات المتحدة الوسيط الوحيد، بل ان تكون فقط واحداً من الوسطاء”.

 

الجمهورية